ندوات ومحاضرات

تدريسي في كلية القانون والعلوم السياسية يشارك بورقة بحثية

   
153 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   14/04/2020 8:04 مساءا

شارك التدريسي م.م عدنان يونس مخيبر بورقة بحثية بعنوان فعالية نظرية الظروف الطارئة في معالجة اثار كوفيد 19(دراسة في الشريعة والقانون) والتي شارك فيها ضمن  الندوة العلمية التي اقامتها كلية الامام الأعظم  الجامعة /سامراء  
بعنوان (الاحكام والقضايا المتعلقة بالأوبئة بين الماضي والحاضر)..

 تعالج هذه الورقة قضية مهمة من القضايا الشرعية والقانونية المستحدثة الا وهي (فعالية نظرية الظروف الطارئة في معالجات الاوبئة) باعتبارها من النظريات المهمة في معالجة الاوبئة في الماضي والحاضر  عند حدوث ظرف اسثنائي المتمثل  بوباء كورونا حيث هذا الوباء له تأثير على العقد القائم بين المحلات التجارية المملوكة للدولة والمواطن  وبين فيها الباحث  احكام الشريعة الاسلامية والاحكام  القضائية الخاصة بهذه النظرية من خلال دراسة مفهوم النظرية وبيان مدى توافر شروطها لتطبيقها على الاثار الناتجة من الاوبئة, وبالأخص وباء كوفيد19 المستجد الذي يثير اشكاليات قانونية تتمثل بما يأتي اولاً: هل ان الوباء يعتبر قوة قاهرة بالتالي ينتهي بها الالتزام العقدي ام ظرف طارئ يعدل الالتزامات التعاقدية الى حد معقول وتوصل الباحث الى ان وباء كوفيد 19 يعتبر ظرف طارئا بالنسبة للعقود القائمة بين المحلات التجارية المملوكة للدولة والمواطن وخصوصا  بعد اعلان حظر التجوال في جميع محافظات العراق وهذا ما نشأ عنه خسارة فادحة تلحق باصحاب المحلات التجارية , من خلال اعطاء وقت محدد لفتح واغلاق المحلات التجارية ذات العقود المستمرة ( المتراخية التنفيذ ) او العقود طويلة الأجل في فترة الوباء  .وبالتالي هذا الامر سبب ارهاقا للمدين فلا يصح اعتباره  قوة القاهرة في هذا المجال كون ان الاثر المترتب على القوة القاهر انهاء الالتزام التعاقدي ونحن ما نواجه هو تحديد اوقات فتح  المحلات التجارية كما جاء في قرارات خلية الازمة المشكلة بموجب الامر الديوني رقم(55) لسنة 2020  .وعلى الرغم من اعلان خلية الازمة القوة القاهرة لحين اعلان وزارة الصحة انتهاء هذا الوباء لكن في اعتقادي هذا الامر من اختصاص القضاء وبالتالي فان اعلان حالة الطوارىء كان افضل في ظل قرارات خلية الازمة لانه هذا الوباء لم يجعل تنفيذ الالتزامات مستحيلا وانما مرهقا للمدين كما رأينا في فتح المحلات التجارية لساعات محددة مما يترتب عليه تعديل التزامات المتعاقدين الى حدا معقول ولتوافر شروط نظرية الظروف الطارئة فتكون جديرة بالتطبيق على هذه العقود في مواجهة الاوبئة وبالاخص وباء كوفيد19.




ابحث في الموقع

دخول الاعضاء

الاحصائيات

سجل الزوار

مواقع مهمة

البومات فديو عن الكلية

3:45